كلمة آسف ليس ضعفاً ولا تنقص منك ، وكلمة شكراً تزيدك احتراماً ، فإنكار المعروف ورفض الاعتذار من انحطاط الأخلاق .